إذا كانت هذه زيارتك الأولى يرجى الاطلاع على الرابط التالي الأسئلة ولكي تتمكن من كتابة مواضيع وإرسال رسائل خاصة لابد لك منالتسجيل
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 23

الموضوع: نزهةالنظر في توضيح نخبةالفكر

  1. #1
    Administrator
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2016
    المشاركات: 1,382
    التقييم: 10

    نزهةالنظر في توضيح نخبةالفكر

    #نزهةالنظر_في_توضيح_نخبةالفكر #للإمام_الحافظ_ابن_حجرالعسقلاني_رحمه_الله_تعالى
    تحقيق #الشيخ_العلامة نورالدين_عتر حفظه الله تعالى
    #الدرس_الأول (1)
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام الأتمان الأكملان على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين،
    قال شيخ الإسلام علم الأعلام شهاب الدين أبوالفضل أحمد بن علي بن محمد العسقلاني الشهير بابن حجر، الشافعي،
    أمير المؤمنين في الحديث :
    الحمد لله الذي لم يزل عالماً قديرا حياً قيوماً سميعاً بصيرا، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأكبره تكبيرا وصلى الله وسلم على سيدنا محمد الذي أرسله إلى الناس كافة بشيراً ونذيرا وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا
    ({التصنيف في علوم الحديث })
    أما بعد فإن التصانيف في اصطلاح (ا) أهل الحديث
    قد كثرت للأئمة في القديم و الحديث، فمن أول من صنف في ذالك القاضي أبو محمد الرامهرمزي (2)
    في كتابه [المحدثُ الفاصل ] لكنه لم يُستوعب،
    والحالكم ابو عبدالله النيسابوري لكنه لم يُهذب ولم يُرتب،وتلاه أبو نعيم الأصفهاني فعمل على كتابه مستخرجا وأبقى أشياء للمُتعقب،
    ثم جاء بعدهم الخطيب البغدادي فصنف في قوانين الرواية كتابا سماه ( الكفاية) وفي آدابها كتابا سماه
    [الجامع لآداب الشيخ والسامع]وقل فنٌ من فنون الحديث إلا وقد صنفَ فيه كتاباً مفردا فكان كما قال الحافظ ابو بكر بن نقطة: كل من أنصف علمَ أن المحدثين بعد الخطيب عيال على كتبه 📚 ثم جاء بعض من تأخر عن الخطيب
    فأخذ من هذا العلم بنصيب،
    فجمع القاضي عياض كتاباً لطيفا سماه( الإلماع)
    وأبو حفص الميانجي جزءاً سماه ( مالا يسمع المحدث جهلهُ) وأمثال ذالك من التصانيف التي اشتهرت وبسطت ليتوفر علمها،واقتصرت ليتيسر فهمها،إلى أن جاء الحافظ الفقيه تقي الدين ابو عمرو عثمان بن الصلاح عبد الرحمن الشهرزوري
    نزيل دمشق، فجمع كتابه المشهور فهذب متونه وأملاه شيئاً بعد شيء، فلهذا لم يحصل ترتيبه على الموضع المناسب، واعتنى بتصانيف الخطيب المفرقة فجمع شتات مقاصدها ،وضم إليها من غيرها نخب فوائدها،
    فااجتمع في كتابه ماتفرق في غيره فلهذا عكف الناس عليه وساروا بسيره فلا يحصى كم ناظمٍ له ومختصر ومستدرك عليه ومقتصر، ومعارض له ومنتصر.
    .............................................
    1_الاصطلاح :قصدمعنى مخصوص اللفظ عند طائفة من الناس اتفقوا عليه، المراد هنا مصطلح أهل الحديث،
    وعلم الحديث يطلق بإطلاقين:
    الاول :علم الحديث رواية أي علم رواية الحديث وهو علم يشتمل على أقوال النبي صلى الله عليه وسلم وأفعاله وروايتها وضبطها،
    الثاني :علم مصطلح الحديث أو علوم الحديث، وهو علمٌ بقوانين يعرف بها أحوال السند والمتن من حيث القبول أو الرد،
    والسند: هو حكاية رجال الحديث الذي رووه عن بعضهم،
    والمتن: ماينتهي إليه السند من الكلام أي المنقول بالسند،
    ......انتهى الدرس الأول
    لا اله الا الله محمد رسول الله

  2. #2
    Administrator
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2016
    المشاركات: 1,382
    التقييم: 10

    الدرس الثاني : الخبر

    #كتاب_نزهةالنظرفي_توضيح_نخبةالفكرللإمام_الحافظ_ابن حجرالعسقلاني_رحمه_الله_تعالى_تحقيق_الشيخ_العلامة #نورالدين_الدين_عترحفظه_الله_ورعاه
    الدرس الثاني 2) ""الخبر"""
    الخبر: عند علماء هذا الفن مرادف للحديث، وقيل :ماجاء عن النبي صلى الله عليه وسلم
    والخبر: ماجاء عن غيره، ومن ثمة قيل لمن يشتغل بالتورايخ وما شاكلها 'الإخباري' ولمن يشتغل بالسنة النبوية ''المحدث''
    وقيل بينهما عموم وخصوص مطلق وهو أن يكون أحد اللفظين دالا على كل معنى الأخر وزيادة عليه مثل كلمة انسان، ومؤمن، فإنسان تشمل المؤمن وغيره، فنقول: بينهما عموم وخصوص مطلق،كذالك لفظ 'خبر' يشمل الحديث النبوي وغيره،
    فكل حديث خبر من غير عكس، وعبر هنا بالخبر ليكون أشمل
    ""الخبرمن تعدادطرقه وتفردها""
    فهو باعتبار وصوله إلينا :
    _إما أن يكون له طرق، أي أسانيدكثيرة، لأن طرقا جمع طريق، و''فَعِيل'' في الكثرة يُجمع على ''فُعُلِ'' بضمتين، وفي القلة على '' أَفْعُلٍ '' والمراد بالطرق الأسانيد، والإسناد: حكاية طريق المتن،
    """المتواتر""""
    المتواتر :هو الحديث الذي رواه جمع يستحيل تواطؤهم على الكذب، عن مثلهم إلى منتهاه وكان مستندهم الحس،
    وأن الحديث إن كان له طرق كثيرة كثيرة تبلغ مبلغا يستحيل معها التواطؤ على الكذب بأي عدد،
    وتلك الكثرة أحدُ شروط التواتر إذا وردت بلا حصر عدد معين، بل تكون العادة قد أحالت تواطؤهم على الكذب وكذا وقوعه منهم اتفاقا من غير قصد، فلا معنى لتعيين العدد على الصحيح،
    ومنهم من عينه في الأربعة، وقيل: في الخمسة، وقيل :في السبعة وقيل في العشرة وقيل في الاثني عشر وقيل في الأربعين، وقيل في السبعين، وقيل غير ذالك،
    وتمسك كل قائل بدليل جاء فيه ذالك العدد،
    فأفاد العلم، وليس بلازم أن يطرد في غيره،لاحتمال الإختصاص،
    فإذا ورد الخبركذالك، وانضاف إليه أن يستوي الأمر فيه في الكثرة المذكورة من ابتدائه إلى انتهائه، والمراد بالاستواء أن لاتنقص الكثرة المذكورة في بعض المواضع، لا أن لا تزيد، إذ الزيادة مطلوبة هنا من باب أولى
    وأن يكون مستند انتهائه الأمر المُشاهد أو المسموع، لا ماثبت بقضية العقل الصرف، كالواحد نصف الإثنين،
    ،،،شروط المتواتر،،،
    فإذا جميع هذه الشروط الأربعة وهي:
    1_عددكثير أحالت العادة تواطؤهم أو توافقهم على الكذب،
    2_رووا ذالك عن مثلهم من الابتداء إلى الانتهاء،
    3_وكان مستند انتهائهم الحس،
    4_وانضاف إلى ذالك أن يصحب خبرهم إفادة العلم لسامعه،فهذا هو المتواتر،
    وقد يقال:إن الشروط الأربعة إذا حصلت استلزمت حصول العلم، وهو كذالك في الغالب لكن قد يختلف عن البعض لمانع، وخلافه قد يرد بلا حصر أيضا لكن مع فقدبعض الشروط،
    فالاول: المتواتر(ا) وهو المفيد للعلم اليقيني،
    واليقين: هو الاعتقاد الجازم المطابق،
    ..........................
    هذا هو الاول وهو المتواتر
    وقسم الحنفية الخبر الى ثلاثة اقسام، متواتر، ومشهور، وآحاد،
    فالمتواتر كما عرفناه، ووالآحاد: الذي لم يبلغ درجة التواتر لا في أوله ولا آخره، والمشهور :هو الذي آحاديا ثم تواتر،
    أما عند المحدثين، ينقسم الحديث بحسب تعدد رواته تقسيما تفصيليا إلى أربعة أقسام :وهي المتواتر، و والمشهور، والعزيز (مارواه اثنان)
    والغريب أو الفرد
    2_مثال المتواتر حديث، "من كذب علي متعمداً فليتبوء مقعده من النار" رواه بضع وسبعون صحابيا،
    وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
    واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين
    انتهى الدرس الثاني
    لا اله الا الله محمد رسول الله

  3. #3
    Administrator
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2016
    المشاركات: 1,382
    التقييم: 10

    الدرس الثالث (3) القسم الثاني """"" الآحاد""""

    #نزهةالنظرفي_توضيح_نخبةالفكر
    #للإمام_الحافظ_ابن_حجرالعسقلاني رحمه الله تعالى
    #تحقيق_العلامةالشيخ_نورالدين_عتر حفظه الله تعالى ونفعنا بعلومه آمين
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
    الدرس الثالث (3)
    القسم الثاني """"" الآحاد""""
    تعريفه : كل خبر لم يبلغ مبلغ التواتر، وهو ما له طرق محصورة بأكثر من اثنين، وهو المشهور عند المحدثين، سمي بذالك لوضوحه وهو المستفيض على رأي جماعة من أئمة الفقهاء، سُمي بذلك، لانتشاره ، (فاض الماء، يفيض فيضا،ومنهم من غاير بين المستفيض والمشهور،
    بأن المستفيض يكون في ابتدائه وانتهائه سواء، والمشهور أعم من ذالك(ا)
    ومنهم من غاير على كيفية أخرى،
    ثمَّ المشهور يطلق على ماحُرر هنا،وعلى مااشتهر على الألسنة، فيشمل ماله اسنادٌواحد فصاعدا، بل مالا يوجد له اسناد أصلا،
    '''''' أقسام الآحاد'''''''
    وهو ثلاثة أقسام :
    ا_المشهور :
    2_العزيز
    3_الغريب أو الفرد


    ا_''' المشهور'''': مااشتهر على الألسنة، فيشمل ماله اسنادٌواحد فصاعدا، بل ويشمل ما لا يوجد له إسناد اصلا، ومن هذا القسم المشهور على ألسنة العوام، والمشهور عند النحويين،والمشهور عند الفقهاء، والمشهور عند الأدباء،


    2_"""العزيز"" :وهو أن لا يرويه أقل من اثنين عن اثنين، وسمي بذالك إما لقلة وجوده وإما لكونه عَزَّ،
    أي قوي بمجيئه من طرق أخرى، وليس شرطا للصحيح،


    3_"""الغريب"""(الفرد)
    وهو مايتفرد بروايته شخص واحد في أي موضع وقع التفرد به من السند
    ....................................
    1_قوله :أعم من ذالك ؛أي إن المشهور يشمل المستفيض، وهومايكون تعدد سنده في ابتدائه وانتهائه سواء،
    ويشمل ماليس كذالك كالذي يكون آحاديا في أوله ثم ينقله عدد التواتر،
    وحكم الحديث المشهور يختلف بحسب استيفائه شروط القبول، أواختلالها فيه، فينقسم إلى
    _،،صحيح،، و،،حسن،، و،، ضعيف،،
    مثال :المشهور الصحيح :حديث لايمس القرآن إلا طاهر،
    ومثال المشهور وهو حسن: حديث :لاضرر ولا ضرار، روي من أوجه كثيرة يرتقي بها إلى الحسن او الصحة،
    ومثال المشهور وهو ضعيف :حديث 💬 اطلبو العلم ولو بالصين،، روي من عدة أوجه ولم يخل في قدح شديد.
    والله تعالى أعلم واجل وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم والحمد لله رب العالمين
    لا اله الا الله محمد رسول الله

  4. #4
    Administrator
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2016
    المشاركات: 1,382
    التقييم: 10

    الدرس الرابع (4) تتمة [الآحاد وأقسامها وحكمها]

    #نزهةالنظرفي_توضيح_نخبةالفكر
    #للإمام_الحافظ_ابن_حجرالعسقلاني رحمه الله تعالى
    #تحقيق_العلامةالشيخ_الدكتورنورالدين_عتر حفظه الله تعالى ونفعنا بعلومه آمين
    الدرس الرابع (4) تتمة [الآحاد وأقسامها وحكمها]
    وخبر الواحد في اللغة :مايرويه شخص واحد،
    وفي الاصطلاح: مالم يجمع شروط التواتر.
    وفيها أي الآحاد _المقبول: وهو مايجب العمل به عند الجمهور،
    وفيها _المردود :وهو الذي لم يرجح صدق المخبر به،لتوقف الاستدلال بها على البحث عن أحوال رواتها دون الاول، وهو المتواتر، فكله مقبول، لإفادته القطع بصدق مخبره، بخلاف غيره من أخبار الآحاد،
    لكن إنما وجب العمل بالمقبول منها، لأنهاإما أن يوجد فيها أصل صفة القبول، وهو ثبوت صدق الناقل (اي لاتصافه بالعدالة والنقل) أو أصل صفة الرد وهو ثبوت كذب الناقل،أو لا ( فيكون محتملا للقبول والرد)
    فالأول يغلب على الظن صدق الخبر،لثبوت صدق ناقله، فيؤخذ به. والثاني يغلب على الظن كذب الخبر لثبوت كذب ناقله فيُطرح.
    والثالث: إن وجدت قرينة تُلحقه بأحد القسمين التحق، وإلا فيتوقف فيه، فإذا تُوقُف عن العمل به صار كالمردود، لا لثبوت صفة الرد،بل لكونه لم توجد فيه صفة توجب القبول،
    #الخبرالمتحف بالقرائن وبيانها
    وقد يقع فيها (أي في اخبار الآحاد المنقسمة الى _مشهور و_ وعزيز و_ غريب،
    مايفيد العلم النظري بالقرائن على المختار، خلافا لمن أبى ذالك، والخلاف في التحقيق لفظي، لأن من جوز اطلاق العلم قيده بكونه نظرياً، وهو الحاصل عن الاستدلال، ومن أبى الإطلاق خص لفظ العلم بالمتواتر،
    وماعداه عنده ظني، لكنه لا ينفي أن مااحتف بالقرائن أرجح مما خلا عنهما،
    والخبر المتحف بالقرائن (1) أنواع، منها: ماأخرجه الشيخان في صحيحيهما مما لم يبلغ التواتر، فإنه احتفت به قرائن منها:
    ا_ جلالتهما في هذا الشأن
    2_وتقدمهما في تمييز الصحيح على غيرهما،
    3_تلقي العلماء لكتابيهما بالقبول، وهذا التلقي وحده أقوى في إفادة العلم من مجرد كثرة الطرق القاصرة عن التواتر إلا أن يختص بما لم ينتقده أحد من الحفاظ مما في الكتابين،
    وبما لم يقع في التخالف بين مدلوليه مما وقع في الكتابين حيث لاترجيح، لا استحالة أن يفيد المتناقضان العلم بصدقهما من غير ترجيح لأحدهما على الاخر وما عدا ذلك فالاجماع حاصل على تسليم صحته،
    فإن قيل: إنما اتفقوا على وجوب العمل به لا على صحته،منعناه،
    وسند المنع أنهم متقفون على وجوب العمل بكل ماصح ولو لم يخرجه الشيخان،فلم يبق إلا الصحيحين في هذا مزية،
    والإجماع حاصل على أن لهما مزية فيما يرجع إلى نفس الصحة.
    وممن صرح بإفادة ماخرجه الشيخان العلم النظري الأستاذ أبو إسحاق الإسفرائيني
    ومن أئمة الحديث أبو عبدالله الحميدي وأبو الفضل بن طاهر، وغيرهما ويحتمل ان يقال: المزية المذكورة كون أحاديثها اصح الصحيح،ومنها: المشهور إذا كانت له طرق مباينة سالمة من ضعف الرواة والعلل، وممن صرح بإفادته العلم النظري الاستاذ ابو منصور البغدادي، ويشاركه في غيره مالك بن أنس،
    فإنه العلم عند سامعه بالاستدلال من جهة جلالة رواته وان فيهم الصفات اللائقة الموجبة للقبول مايقوم به العدد الكبير من غيرهم،
    ولا يتشكك من له أدنى ممارسة بالعلم وأخبار الناس أن ''مالكا'' مثلا لو شافهه بخبر صادق فيه،
    فإذا انضاف إليه من هو في تلك الدرجة ازداد قوة وبعد يخشى عليه من السهو
    ومحصل الانواع التي ذكرناها أن :
    ١_ الأول: يختص بالصحيحين
    ٢_الثاني :بما له طرق متعددة
    ٣_الثالث: بما رواه الأئمة
    ويمكن اجتماع الثلاثة في حديث 💬 واحد ولا يبعد حيئذالقطع بصدقه والله أعلم
    .............................
    ١_المتحف بالقرائن أي الذي وجدت له صفات وأحوال تقويه وتنفي احتمال الخطأ الكذب عنه
    ٢_ التخالف معناه ان يحتمل الحديث معنيين فأكثر ولا يترجح شيء من ذلك،
    والله اعلم واحكم وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم والحمد لله رب العالمين
    لا اله الا الله محمد رسول الله

  5. #5
    Administrator
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2016
    المشاركات: 1,382
    التقييم: 10

    الدرس الخامس أصح الأسانيد

    #نزهةالنظرفي_توضيح_نخبةالفكرفي_مصطلح_أهل_الاثر#للإمام_الحافظ_ابن_حجرالعسقلانيرحمه الله تعالى #تحقيق_العلامةالشيخ_نورالدين_عتر حفظه الله تعالى ونفعنا بعلومه آمين
    الدرس الخامس (٥)
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد قال المصنف رحمه الله تعالى ونفعنا بعلومه آمين
    #أصح_الأسانيد
    فمن الرتبة العليا في ذالك ماأطلق عليه بعض الأئمة أنه أصح الأسانيد (١).
    _كالُزهري، عن سالم بن عبدالله بن عمر، عن أبيه
    _وكمحمد بن سيرين، عن عبيدة بن عمرو، عن ابن مسعود(،٢)
    -"......ودونهمافي الرتبة
    _كرواية بُريدبن عبدالله بن أبي بُردة، عن جده، عن أبيه أبي موسى.
    _وكحمادبن سلمة،عن ثابت،عن أنس (٣)
    .......ودونهمافي في الرتبة
    _كسهيل بن أبي صالح، عن أبيه عن أبي هريرة.
    _وكالعلاء بن عبد الرحمن، عن أبيه عن أبي هريرة، (٤)
    فإن الجميع شملهم اسم العدالة والضبط، إلاأن المرتبة الأولى فيهم الصفات المرجحة مايقتضي تقديم روايتهم على التي تليها، وفي التي تليها من قوة الضبط مايقتضي تقديمها على الثالثة،
    وهي _اي الثالثة __ مقدمة على رواية من يُعدُّ ماينفرد به حسناً
    كمحمد بن اسحاق، عن عاصم بن عمر، عن جابر،.
    وعمرو بن شعيب، عن أبيه عن جده (٥)
    وقس على هذه المراتب مايشبهها.
    _والمرتبة الأولى :هي التي أطلق عليها بعض الأئمة أنها أصح الأسانيد، والمعتمد عدم الإطلاق لترجمة معينة منها(٦)
    ويستفاد من مجموع ماأطلق عليه الأئمة ذالك أرجحيتهُ على مالم يُطلقوه.
    ويلتحق بهذا التفاضل مااتفق عليه الشيخان على تخريجه، بالنسبة إلى ماانفرد به أحدهما،
    وماانفرد به البخاري بالنسبة إلى ماانفرد به مسلم، لاتفاق العلماء بعدهما على تلقي كتابيهما بالقبول، واختلاف بعضهم في أيهما أرجح، فما اتفقا عليه أرجح من هذه الحيثية مما لم يتفقا عليه.
    .............................
    ١_اي أصح الأسانيد كلها
    ٢_ومثل ذالك عن نافع عن ابن عمر، المعروفة بسلسلة الذهب ورجال هذه الاسانيد الأئمة: الزهري، أعلم الحفاظ، عن سالم بن عبدالله بن عمر بن الخطاب عن ابيه الصحابي الجليل،
    محمد بن سيرين عن عبيدة بن عمرو السلماني عن علي ابن أبي طالب رضي الله عنه
    ابراهيم ابن يزيد النخعي عن علقمة بن قيس عن عبدالله بن مسعود الصحابي الجليل
    مالك بن أنس عن نافع عن ابن عمر
    ٣_بُريد ثقة، ويخطىء قليلاً، وجده ثقة ووالد جده أبي موسى الاشعري رضي الله عنه،
    ٤_سهيل ابن أبي صالح، وثقه الذهبي،وقال ابن حجر، صدوق وأبوه ذكوان ثقة،
    ٥_محمد ابن اسحاق ابن يسار إمام المغازي وثقة بعض الأئمة، وتكلم فيه بعضهم، وحسن بعضهم حديثه، وشيخه عاصم بن عمر بن قتادة ثقة وعالم بالمغازي، عن جابر بن عبدالله الصحابي الجليل،
    ٦_المعتمد أن لا يُحكم لترجمة معينة، أي سلسلة سند معينة أنها أصح الأسانيد كلها، لأنه يعز وجود أعلى درجات القبول في كل واحد من رجال السند الواحد،
    لذلك أخذ المتأخرون بالإحتياط، وحكموا بأصحية الأسانيد بالنسبة لبلد معين كأهل المدينة ، أو صحابي معين كأبي هريرة ، أو راو معين كالبخاري ومسلم ،
    والله تعالى أعلم وأحكم وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
    لا اله الا الله محمد رسول الله

  6. #6
    Administrator
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2016
    المشاركات: 1,382
    التقييم: 10

    الدرس السادس المفاضلة بين الصحيحين

    #نزهةالنظرفي_توضيح_نخبةالفكرفي_مصطلح_أهل_الأثر#للإمام_الحافظ_ابن_حجرالعسقلانيرحمه الله تعالى
    #تحقيق_العلامةالشيخ_نورالدين_عتر حفظه الله تعالى ونفعنا بعلومه آمين
    الدرس السادس (٦)
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد قال المصنف رحمه الله تعالى ونفعنا بعلومه آمين :
    #المفاضلة_بين_الصحيحين
    وقد صرح الجمهور بتقديم صحيح البخاري في الصحة، ولم يوجد عند أحد التصريح بنقيضه،
    وأما ما نُقل عن أبي علي النيسابوري، أنه قال: ما تحت أديم السماء أصح من كتاب مسلم، فلم يُصرح بكونه أصح من صحيح البخاري، لأنه إنما نفى وجود كتاب أصح من كتاب مسلم، وكذالك مانُقل عن بعض المغاربة أنه فضل صحيح مسلم على صحيح البخاري، فذالك فيما يرجع إلى حسن السياق وجودة الوضع والترتيب،
    ولم يُفصح أحد منهم بأن ذالك راجع إلى الأصحية، ولو أفصحوا به لرده عليهم شاهد الوجود،
    فالصفات التي تدور عليها الصحة في كتاب البخاري أتمُ منها في كتاب مسلم وأشد، وشرطه فيها أقوى وأسد،
    أما رجحانه من حيث الاتصال فلإشتراطه أن يكون الراوي قد ثبت له لقاء من روى عنه ولو مرة، واكتفى مسلم بمطلق المعاصرة،
    وألزم البخاري بأنه يحتاج أن لا يقبل العنعنة أصلاً (١)
    وما ألزمه به ليس بلازم، للأن الراوي إذا ثبت له اللقاء مرة لايجري في رواياته احتمالُ أن لا يكون سمع، لأنه يلزم من جريانه أن يكون مدلسا (٢)
    والمسألة مفروضة في غير المدلس.
    وأما رُجحانه من حيث" العدالة " والضبط " :فلأن الرجال الذين تُكلم فيهم من رجال مسلم أكثر عددا من الرجال الذين تُكلم فيهم من رجال البخاري (٣)
    مع أن البخاري لم يُكثر من إخراج حديثهم، بل غالبهم من شيوخه الذين أخذ عنهم، ومارس حديثهم، بخلاف مسلم في الأمرين،
    وأما رُجحانُه من حيث عدم الشذوذ والإعلال، فلأن ماانتُقد على البخاري من الأحاديث كان أقل عددا مما انتُقد على مسلم، (٤)
    هذا مع اتفاق العلماء على أن البخاري كان أجل من مسلم في العلوم، وأعرف بصناعة الحديث منه، وأن مسلماً تلميذه وخِريجه ولم يزل يستفيد منه ويتبع آثاره،
    حتى لقد قال الدارقطني:،، لولا البخاري لما راح مسلم ولا جاء،،
    ..................................
    ١_وألزم" البخاري " مراده ألزم مسلم البخاري بأنه يجب على رأيه هذا أن لا يقبل المعنعن أصلا
    أي الحديث الذي فيه فلان عن فلان، لكن الواقع أن البخاري يقبل المعنعن، وكذا غيره من الأئمة أيضا، فدل ذالك على بطلان هذا المذهب ( والذي تبين لكاتب السطور بالبحث أن مسلما لا يقصد البخاري في كلامه المشار إليه، بل يقصد غيره وقد وافقني على ذالك بعض المحققين في هذا العصر بالمذاكرة)(2)
    ٢_ المدلس: هو الراوي الذي يستعمل عبارة توهم سماع مالم يسمع،
    ٣_ رجال البخاري: أربع مائة وبضع وثمانون رجلاً، تُكلم في ثمانين منهم بالضعف،
    أما رجال مسلم فستمائة وعشرون تُكلم في مائة وستين منهم بالضعف،
    فكان البخاري أرجح من هذه الناحية وإن كان الكلام أي النقد الذي صدر على رواتهما غير مؤثر.
    ٤_ انتقد على الصحيحين مائتان وعشرة أحاديث،
    _انفرد البخاري بثمانية وسبعين حديثاً،
    _وانفرد مسلم بمائة حديث
    _واشتركا في الباقي وصلى الله وسلم على سيدنا محمد والحمد لله رب العالمين
    .........................
    ملاحظة :مابين قوسين هو من كلام شيخنا العلامة نور الدين عتر حفظه الله تعالى
    لا اله الا الله محمد رسول الله

  7. #7
    Administrator
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2016
    المشاركات: 1,382
    التقييم: 10

    الدرس السابع مراتب الصحيح بحسب مصدره وهي ستة

    #كتاب_نزهةالنظرفي_توضيح_نخبةالفكر
    #في_مصطلح_أهل_الأثر
    #للإمام_الحافظ_ابن_حجرالعسقلاني
    رحمه الله تعالى
    #تحقيق_العلامةالدكتورنورالدين_عتر
    حفظه الله تعالى ونفعنا بعلومه آمين
    الدرس السابع (7)
    قال المصنف رحمه الله تعالى :
    مراتب الصحيح بحسب مصدره وهي ستة

    ١_#الحسن لذاته :
    فإن خَفَّ الضبط ُ، أي قَلَّ _ يُقال :خف القوم خفوفا :قَلُّو _ والمراد مع بقية الشروط المتقدمة في حدَّ الصَّحيحِ فهو الحسن لذاته (١)
    لا لشيء خارج، وهو الذي يكون حُسنهُ بحسب الاعتضاد، نحو حديث المستور اذا تعددت طرقه، وخرج باشتراط باقي الاوصاف الضعيف،
    وهذا القسم من الحسن مشارك للصحيح في الاحتجاج به، وإن كان دونه،ومشابه له في انقسامه
    الى مراتب بعضها فوق بعض.
    ٢_#الصحيح لغيره:
    وبكثرة طرقه يصحح وإنما نحكم له بالصحة عند تعدُّدِ الطُرق، لأن للصورة المجموعة قوة تُجبر ُ القدر الذي قَصُرَ به ضبط راوي الحسن عن راوي الصحيح،
    ومن ثم تُطلقُ الصحةُ على الإسناد الذي يكون حسناً لذاته _ لو تفرد _إذا تعدد(٢)
    وهذا حديث 💬 ينفرد الوصف(٣)
    ٣_#حسنٌ صحيح ٌ:
    فإن جُمعا، أي الصحيح ُوالحسنُ في صفٍ واحد، كقول الترمذي وغيره
    "حديثٌ حسنٌ صحيح ٌ "
    فالتَّردُّد الحاصل من المجتهد في الناقل،
    هل اجتمعت فيه شروط الصحة أو قصُر عنها،
    وهذا حيث يحصل منه التَّفرُّدُ بتلك الرواية.
    وعُرفَ بهذا جوابُ من استشكل الجمع بين الوصفين،
    فقال: الحسنُ قاصرٌ عن الصحيح ِ، ففي الجمع بين الوصفين إثباتٌ لذالك القصور ونفيُهُ؟
    ومُحصَّل الجواب: أن تردُّدَ أئمة الحديث في حال ناقلهِ اقتضى للمجتهد أن لا يصفه بأحد الوصفين،، فيقال فيه: حسنٌ باعتبار وصفه عند قدوم ٍ، وغايةُ مافيه أنَّه حُذف منه حرف التردد، لأن حقَّهُ أنْ يقول :حسنٌ أو صحيح ٌ، وهذا كما حُذف حرفُ العطف من الذي بعده (٤)
    وعلى هذا فما قيل فيه: " حسنٌ صحيحٌ" دون ماقيل فيه صحيحٌ، لأن الجزم أقوى من التردد، وهذا حيث التفرد(٥)
    وإلا إذا لم يحصل التفرُّدُ فإطلاقُ الوصفين معاً على الحديث يكون باعتبار إسنادين أحدهما "صحيح ٌ" والآخر "حسنٌ "
    وعلى هذا فما قيل فيه" حسنٌ صحيح ٌ فوق ماقيل فيه: "صحيح ٌ" فقط إذا كان فرداً لأن كثرة الطرق تقوي.
    ..................................
    ١_الحسن لذاته: هو الحديث الذي اتصل سنده بنقل عدل خف ضبطه ولم يكن شاذا ولا معللا، فهو كالصحيح، لكن بفارق واحد وهو انه خف ضبطه، أي استوفى شرط الضبط في الحد الأدنى،
    ٢_أي أن الصحة تطلق على الحديث المتعدد السند الذي يوصف بالحسن بمفرده من غير تعدد.
    ٣_قوله ينفرد الوصف أي هذا المعنى الذي شرحه للصحيح والحسن حيث ينفرد الوصف،
    اي حيث يوصف الحديث بلفظ صحيح فقط او حسن فقط، من غير صفة أخرى،
    ٤_أي مثل حذف حرف واو العطف من الحديث الذي روي بإسنادين، وقال الترمذي فيه "حسنٌ صحيح"
    فإن الأصل فيه " حسنٌ وصحيح "
    ٥_أي هذا التفسير بأن الكلام على تقدير " حسن أو صحيح "حيث يتفرد السند بالحديث، ولا يكون له سند آخر،
    هذا والله أعلم وأحكم وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم والحمد لله رب العالمين
    لا اله الا الله محمد رسول الله

  8. #8
    Administrator
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2016
    المشاركات: 1,382
    التقييم: 10

    الدرس_الثامن تتمة مراتب الصحيح بحسب مصدره

    #كتاب_نزهةالنظرفي_توضيح_نخبةالفكرفي#مصطلح_أهل_الأثر
    #للإمام_الحافظ_ابن_حجرالعسقلاني رحمه الله تعالى
    #تحقيق_العلامةالدكتورنورالدين_عتر حفظه الله تعالى ونفعنا بعلومه آمين
    #الدرس_الثامن (٨)
    تتمة مراتب الصحيح بحسب مصدره :
    #حسن_غريب
    فإن قيل: قد صرَّح الترمذي بأن شرط الحسن أن يُروى من غير وجهٍ، فكيف يقول في بعض الأحاديث :"حسنٌ غريبٌ"، لانعرفه إلا من هذا الوجه؟؟؟
    #الحسن_عندالترمذي وهو الحسن لغيره :٣
    فالجواب أن الترمذي لم يُعرَّف الحسن مطلقاً، وإنما عَرَّف نوعاً خاصاً منه وقع في كتابه، وهو ما يقول فيه:
    " حسنٌ " من غير صفةٍ أخرى، وذالك أنه يقول في بعض الأحاديث " حسنٌ " وفي بعضها " صحيحٌ". وفي بعضها " غريبٌ “،وفي بعضها " حسنٌ صحيحٌ" وفي بعضها "حسنٌ غريبٌ“ وفي بعضها" صحيح ٌ غريبٌ" وفي بعضها
    " حسنٌ صحيحٌ غريبٌ"
    وتعريفه إنما وقع على الأول فقط، وعبارته تُرشِدُ إلى ذالك، حيث قال في آ خر كتابه ( العلل)
    وما قلنا في كتابنا: حديث ٌ حسن ٌ، فإنما أردنا به حُسن اسناده عندنا، وكُلُ حديث يُروى، لا يكون راويه مُتَّهما بكذبٍ، ويُروى من غير وجهٍ ونحو ذلك، ولا يكونُ شاذاً، فهو عندنا " حديثٌ حسنٌ ٌ"
    فعُرفَ بهذا أنَّه إنما عَرَّفَ الذي يقولُ فيه:" حسن ٌ "فقط أو" حسنٌ غريب"ٌ، أو "حسنٌ صحيحٌ غريبٌ "
    فلم يُعرج على تعريفه، كما لم يعرج على تعريف مايقول فيه :صحيح ٌ فقط، أو غريبٌ فقط، وكأنه ترك ذالك استغناءً لشهرته عند أهل الفنَّ،
    واقتصر على تعريف مايقول فيه في كتابه "حسنٌ "
    فقط إما لغموضه، وإما لأنه اصطلاحٌ جديد ٌ، ولذالك قيده بقوله: "عندنا" ولم ينسبه إلى أهل الحديث كما فعل الخظابي ( ١)
    وبهذا التقرير يندفع كثير من الإيرادات التي طال البحث فيها ،ولم يسفر وجهُ توجيهها
    #زيادةالثقة
    وزيادة راويهما ( أي الصحيح ُوالحسنُ) مقبولةٌ مالم تقع منافية لرواية من هو أوثقُ ممن لم يذكر تلك الزيادة، لأن الزيادة (٢) إما أن تكون لا تنافي بينها وبين رواية من لم يذكرها، فهذه تُقبل مطلقاً، لأنها في حكم الحديث المُستقل الذي ينفرد به الثقةُ، ولا يرويه عن شيخه غيرُه، وإما أن تكون منافية بحيث يلزم من قبولها رد
    الرواية الأخرى، فهذه التي يقع الترجيح بينها وبين معارضها، فيُقبلُ الراجح ويُرد المرجوح،
    واشتهر عن جميع العلماء القول بقبول الزيادة مطلقاً من غير تفصيل، ولا يتأتى ذالك على طريق المحدثين الذين يشترطون في الصحيح أن لا يكون شاذاً، ثم يفسرون الشذوذ بمخالفة الثقة من هو أوثق منه
    والعجب ممن أغفل ذالك منهم، مع اعترافه باشتراط انتفاء الشذوذ في حد الصحيح وكذا الحسن .
    .............................
    ١_ الخطابي، حمد ابن محمد بن ابراهيم بن الخطاب البستي، فقيه جليل ومحدث حافظ، له كتب 📚كثيرة نافعة منها،، معالم السنن و غريب الحديث، و إ صلاح غلط المحدثين،
    والذي فعله الخطابي: أنه ذكر تعريف الحديث الحسن ونسب التعريف إلى أهل الحديث، فدل صنيعة على أنه يعرف الحسن عند المحدثين عامة، اما الترمذي فقد صرح بقوله: وما قلناه في كتابنا، ثم قال فهو عندنا حديث حسن، فدل على أنه يعرف الحسن في كتابه وحسب اصطلاحه والله اعلم،
    ٢_ هذا شروع في زيادة الثقة: وهي مايتفرد به الثقة في رواية الحديث من لفظه أو جملة في المتن أو السند،
    هذا والله أعلم وأحكم وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين والحمد لله رب العالمين
    لا اله الا الله محمد رسول الله

  9. #9
    Administrator
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2016
    المشاركات: 1,382
    التقييم: 10

    الدرس التاسع المحفوظ والشاذ

    #كتاب_نزهةالنظرفي_توضيح_نخبةالفكر
    #في_مصطلح_أهل_الأثر
    #للإمام_الحافظ_ابن_حجرالعسقلاني
    رحمه الله تعالى
    #تحقيق_العلامةالدكتورنورالدين_عتر
    حفظه الله تعالى ونفعنا بعلومه آمين
    الدرس التاسع (٩)
    #المحفوظ_والشاذ:
    فإن خُولف بأرجح منه لمزيد ضبط، أو كثرة عددٍ أو غير ذلك من وجوه الترجيحات، فالراجح يقالُ له: "المحفوظ"، ومقابلُهُ، وهو المرجوحُ ويقالُ له :"الشاذ "
    _ مثال ذالك: مارواه الترمذي والنسائي وابن ماجه، من طريق ابن عيينه عن عمرو بن دينار، عن عوسجة، عن ابن عباس رضيَ الله عنهما
    أن رجلاً توفي على عهد النبي صلى الله عليه وسلم ولم يدع وارثاً إلا مولىً هو أعتقه، (١) وتابع ابن عيينه على وصله ابن جريح وغيره،
    وخالفهم حماد بن زيد ، فرواه عن عمرو بن دينار عن عوسجة، ولم يذكر ابن عباس قال أبو حاتم:
    المحفوظ حديث ابن عُيينه،،
    _ فحماد بن زيد من أهل العدالة والضَّبط، ومع ذالك رجح أبو حاتم رواية من هم أكثر عدداً منه،
    وعُرف من هذا التقرير أن الشاذ مارواه المقبول مخالفاً لمن هو أولى منه. وهذا هو المعتمد في تعريف الشاذ بحسب الإصطلاح،
    #المعروف_والمنكر:
    وإن وقعت المخالفة مع الضعف، فالراجح يقال له "المعروف"، ومقابله يقال له :"المنكر"(٢)
    _ مثاله مارواه ابن أبي حاتم من طريق حَبيب بن حُبيب...
    عن ابي اسحاق عن العيزار بن حريث، عن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه قال: من أقام الصلاة وآتى الزكاة، وحج وصام وقرى الضيف دخل الجنة "
    قال أبو حاتم: هو منكر، لأن غيره من الثقات رواه عن أبي اسحاق موقوفاً وهو "المعروف "
    #تفريق_الشاذ_عن_المنكر :
    وعُرفَ بهدا أن بين الشاذ والمنكر عموماً وخصوصاً من وجه (٣) لأن بينهما اجتماعاً في اشتراط المخالفة، وافتراقاً في أن الشاذ رواية ثقةٍ أو صدوق ٍ، والمنكر روايةُ ضعيفٍ، وقد غَفَلَ من سوّى بينهما، والله أعلم
    .................................
    ١_ تمام الحديث " فأعطاه النبي صلى الله عليه وسلم ميراثه " أخرجه أبو داوود في ( ميراث ذوي الأرحام)
    ٢_المعروف مارواه القوي مخالفاً الضعيف، والمنكر مارواه الضعيف مخالفاً القوي،وأطلق كثير من المتقدمين المنكر على الفرد،ولو كان راويه ثقة،
    ٣_العموم والخصوص من وجه ويسمى أيضا العموم والخصوص الوجهي، هو أن يشترك لفظان أو أكثر في صفة، ثم يفترق كل واحد بخصلة يختص بها دون غيره. هذا والله أعلم وأحكم وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
    لا اله الا الله محمد رسول الله

  10. #10
    Administrator
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2016
    المشاركات: 1,382
    التقييم: 10

    الدرس العاشر ج ٢ المتابعة

    #كتاب_نزهةالنظرفي_توضيح_نخبةالفكر
    #في_مصطلح_هل_الأثر
    #للإمامالحافظ_ابن_حجرالعسقلاني رحمه الله تعالى
    #تحقيق_العلامةالدكتورنورالدين عتر حفظه الله تعالى ونفعنا بعلومه آمين
    الدرس العاشر (١٠)
    ج ٢
    #المتابعة :
    _من الفرد النسبي :إن وجد بعد ظن كونه فرداً قد وافقه غيره، فهو "المتابع "
    بكسر الموحدة،
    #والمتابعة (١)على مراتب :
    ١_ إن حصلت للراوي نفسه فهي التامة
    ٢_ وإن حصلت لشيخه فمن فوقه فهي القاصرة،
    ويُستفاد منها التقوية.
    _مثال المتابعة:
    مارواه الشافعي في "الأم"،عن مالك عن عبدالله بن دينار، عن ابن عمر رضي الله عنهما،
    أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:""الشهر تسع وعشرون، فلا تصوموا حتى تروا الهلال، ولا تفطروا حتى تروه، فإن غُمَّ عليكم فأكملوا العدة ثلاثين ""
    فهذا الحديث بهذا اللفظ ظن قوم أن الشافعي تفرد به عن مالك فعدُّوه في غرائبه،
    لأن أصحاب مالك رووه عنه بهذا الإسناد بلفظ " فإن غُمَّ عليكم فاقدروا له"
    لكن وجدنا للشافعي متابعاً، وهوعبدالله بن مسلمة القنبعي(٢)، كذالك اخرجه البخاري،عنه عن مالك وهذه متابعة تامة،
    ووجدنا له، أيضا متابعة قاصرة في " صحيح في "صحيح بن خزيمة "
    من رواية عاصم بن محمد عن ابيه محمد بن زيد، عن جده عبدالله بن عمر بلفظ ""فكملوا ثلاثين" "وفي صحيح مسلم من رواية عُبيد الله بن عمر عن نافع، عن ابن عمر بلفظ" فاقدروا ثلاثين)
    ولا اقتصار في هذه المتابعة _ سواء كانت تامة ام قاصرة،
    على اللفظ، بل لو جائت بالمعنى لكفى، لكنهامختصةٌ بكونها من رواية ذالك الصحابي، والله تعالى أعلم
    ...............................
    ١_المتابعة: هي موافقة الراوي لغيره فيما رواه من طريق الصحابي نفسه،وتفيد المتابعة التقوية بقسميها الأتيين لاحقا ان شاءالله تعالى ،
    ٢_ عبدالله بن مسلمة بن قعنب القعنبي ابو عبد الرحمن البصري وهو أحد الحفاظ، حافظ زاهد، أثبت الناس في " الموطأ،
    هذا والله تعالى أعلم وأحكم وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين والحمد لله رب العالمين
    لا اله الا الله محمد رسول الله

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

RSS RSS 2.0 XML MAP html  PHP  info tags Maps maptags vbmaps

الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن : 18:35.
الموقع غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من بيع وشراء وإتفاق وأعطاء معلومات موقعه
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع الأشاعرة و لا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)
الساعة الآن 05:55 AM
Powered by vBulletin® Version 4.2.3
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. Translate By soft