100 قاعدة فقهيّة للحفظ
القاعدة الأولى :
الأمور بمقاصدها

القاعدة الثانية :
العبرة في العقود للمقاصد والمعاني لا للألفاظ والمباني

القاعدة الثالثة :
الأصل في الكلام الحقيقة

القاعدة الرابعة :
إذا تعذرت الحقيقة يُصار إلى المجاز

القاعدة الخامسة :
إعمال الكلام أولى من إهماله

القاعدة السادسة :
لا يُنسب إلى ساكتٍ قول ولكن السكوت في معرض الحاجة بيان

القاعدة السابعة :
لاعبرة بالدلالة في مقابلة التصريح

القاعدة الثامنة :
ذكر بعض ما لايتجزأ كذكر كله

القاعدة التاسعة :
المطلق يجري على إطلاقه ما لم يقم دليل التقييد نصاً أو دلالة

القاعدة العاشرة :
لامساغ للإجتهاد في مورد النَّص

القاعدة الحادية عشرة :
الإجتهاد لا ينقض بمثله

القاعدة الثانية عشرة :
اليقين لايزول بالشك

القاعدة الثالثة عشرة :
الأصل براءة الذمة

القاعدة الرابعة عشرة :
الأصل بقاء ما كان على ما كان

القاعدة الخامسة عشرة :
ما ثبت بزمان يحكم ببقائه ما لم يقم الدليل على خلافه

القاعدة السادسة عشرة :
الأصل في الصفات العارضة العدم

القاعدة السابعة عشرة :
الأصل إضافة الحادث إلى أقرب أوقاته

القاعدة الثامنة عشرة :
القديم يترك على قدمه

القاعدة التاسعة عشرة :
الضرر لايكون قديماً

القاعدة العشرون :
المشقة تجلب التيسير

القاعدة الحادية والعشرون :
إذا ضاق الأمر اتسع

القاعدة الثانية والعشرون :
الضرورات تبيح المحظورات

القاعدة الثالثة والعشرون :
الضرورات تقدر بقدرها

القاعدة الرابعة والعشرون :
الحاجة تنزل منزلة الضرورة عامة أو خاصة

القاعدة الخامسة والعشرون :
ما جاز لعذر بطل بزواله

القاعدة السادسة والعشرون :
إذا زال المانع عاد الممنوع

القاعدة السابعة والعشرون :
الإضطرار لايبطل حق الغير

القاعدة الثامنة والعشرون :
ما حرم أخذه حرم إعطاؤه

القاعدة التاسعة والعشرون :
ما حرم فعله حرم طلبه

القاعدة الثلاثون :
لاضرر ولا ضرار

القاعدة الحادية والثلاثون :
الضرر يزال

القاعدة الثانية والثلاثون :
الضرر لايزال بمثله

القاعدة الثلاثة والثلاثون :
الضرر يدفع بقدر الإمكان

القاعدة الرابعة والثلاثون :
يتحمل الضرر الخاص لدفع الضرر العام

القاعدة الخامسة والثلاثون :
الضرر الأشد يزال بالضرر الأخف

القاعدة السادسة والثلاثون :
إذا تعارضت مفسدتان روعي أعظمها ضرراً بارتكاب أخفهما

القاعدة السابعة والثلاثون :
يُختار أهون الشرين

القاعدة الثامنة والثلاثون :
درء المفاسد أولى من جلب المصالح

القاعدة التاسعة والثلاثون :
العادة محكمة

القاعدة الأربعون :
لاينكر تغير الأحكام بتغير الأزمان

القاعدة الحادية والأربعون :
الممتنع عادة كالممتنع حقيقة

القاعدة الثانية والأربعون :
العبرة للغالب الشائع لا للنادر

القاعدة الثالثة والأربعون :
إذا تعارض المانع والمقتضي يقدم المانع

القاعدة الرابعة والأربعون :
التابع تابع

القاعدة الخامسة والأربعون :
التابع لايفرد بالحكم

القاعدة السادسة والأربعون :
يقبل قول المترجم مطلقاً

القاعدة السابعة والأربعون :
من ملك شيئاً ملك ما هو من ضروراته

القاعدة الثامنة والأربعون :
إذا سقط الأصل سقط الفرع

القاعدة التاسعة والأربعون :
قد يثبت الفرع مع عدم ثبوت الأصل

القاعدة الخمسون :
السَّاقط لايعود كما أن المعدوم لا يعود
القاعدة الحادية والخمسون :
إذا بطل الشيء بطل ما في ضمنه

القاعدة الثانية والخمسون :
إذا بطل الأصل يُصار إلى البدل

القاعدة الثالثة والخمسون :
التصرف على الرعية منوط بالمصلحة

القاعدة الرابعة والخمسون :
الولاية الخاصة أقوى من الولاية العامة

القاعدة الخامسة والخمسون :
دليل الشيء في الأمور الباطنة يقوم مقامه

القاعدة السادسة والخمسون :
لا عبرة بالظن البيّن خطؤه

القاعدة السابعة والخمسون :
لاحجة مع الاحتمال الناشيء عن دليل

القاعدة الثامنة والخمسون :
لاعبرة للتوهم

القاعدة التاسعة والخمسون :
الثابت بالبرهان كالثابت بالعيان

القاعدة الستون :
البينة على المدعي واليمين على من أنكر

القاعدة الحادية والستون :
البينة لإثبات خلاف الظاهر واليمين لإبقاء الأصل

القاعدة الثانية والستون :
البينة حجة متعدية والإقرار حجة قاصرة

القاعدة الثالثة والستون :
لاحجة مع التناقض , ولكن لايختل معه حكم الحاكم

القاعدة الرابعة والستون :
الخراج بالضمان

القاعدة الخامسة والستون :
الأجر والضمان لايجتمعان

القاعدة السادسة والستون :
الجواز الشرعي ينافي الضمان

القاعدة السابعة والستون :
الغرم بالغنم

القاعدة الثامنة والستون :
إذا اجتمع المباشر والمتسبب يضاف الحكم إلى المباشر

القاعدة التاسعة والستون :
المباشر ضامن وإن لم يتعمد

القاعدة السبعون :
المتسبب لايضمن إلا بالتعمد

القاعدة الحادية والسبعون :
يضاف الفعل إلى الفاعل لا إلى الآمر ما لم يكن مجبراً

القاعدة الثانية والسبعون :
لا يجوز لأحد أن يتصرف في ملك الغير بلا إذنه

القاعدة الثالثة والسبعون :
الأمر بالتصرف في ملك الغير باطل

القاعدة الرابعة والسبعون :
تبدل سبب الملك قائماً مقام تبدل الذات

القاعدة الخامسة والسبعون :
جناية العجماء جبار

القاعدة السادسة والسبعون :
من استعجل الشيء قبل أوانه عوقب بحرمانه

القاعدة السابعة والسبعون :
من سعى في نقض ما تم من جهته فسعيه مردود عليه

القاعدة الثامنة والسبعون :
الحدود تُدرأ بالشبهات

القاعدة التاسعة والسبعون :
إذا اجتمع الحلال والحرام غلب الحرام

القاعدة الثمانون :
الأصل في الإبضاع التحريم

القاعدة الحادية والثمانون :
الأصل في الأشياء الإباحة

القاعدة الثانية والثمانون :
ما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب

القاعدة الثالثة والثمانون :
الخروج من الخلاف مستحب

القاعدة الرابعة والثمانون :
الميسور لايسقط بالمعسور

القاعدة الخامسة والثمانون :
لايجوز لأحد أن يأخذ مال أحد إلا بسبب شرعي

القاعدة السادسة والثمانون :
ليس لعرق ظالم حق

القاعدة السابعة والثمانون :
على اليد ما أخذت حتى تؤديه

القاعدة الثامنة والثمانون :
الإسلام يَجبُّ ما قبله

القاعدة التاسعة والثمانون :
الأصل في المضار التحريم

القاعدة التسعون :
الإيثار في القََُرَب مكروه وفي غيرها محبوب

القاعدة الحادية والتسعون :
إذا اجتمع أمران من جنس واحد ولم يختلف مقصودهما دخل أحدهما في الآخر

القاعدة الثانية والتسعون :
يغتفر في البقاء ما لا يغتفر في الإبتداء

القاعدة الثالثة والتسعون :
لايتم التبرع إلا بالقبض

القاعدة الرابعة والتسعون :
السؤال معاد في الجواب

القاعدة الخامسة والتسعون :
الإشارة المعهودة للأخرس كالبيان باللسان

القاعدة السادسة والتسعون :
المرء مؤاخذ بإقراره

القاعدة السابعة والتسعون :
المواعيد بصور التعليق تكون لازمة

القاعدة الثامنة التسعون :
الوصف في الحاضر لغو

القاعدة التاسعة والتسعون :
للأكثر حكم الكل

القاعدة المئة :
المجهول في الشريعة كالمعدوم والمعجوز عنه